الأخوة الشيعة ... تساؤلات ؟؟!

حينما يكون الحوار بين سني وشيعي عن الولاء !!.. هل هو للدين أم للوطن ؟؟ لا يمكن إنكار الحاجز الخفي الذي يغلف حوارهما مهما كانا قريبين ومنفتحين .. فكل صاحب ملة يجزع ويستفز ويتأثر إن كانت ملته وعقيدته على المحك أياً كان ، ولذا حينما أشاهد الإنتفاضات الشيعية هنا وهناك داخل الوطن العربي سواء في السعودية أو البحرين أو حتى لبنان وأرى الولاء لديهم والمحرك الأساسي هو ديني بالدرجة الأولى ولا ألوهم عليه فهذا أمر طبيعي كما سلمنا في البداية لكن إن كانت الفكرة السائدة لديهم أن حقوقهم مهضومة ويرون أنهم مواطنون من الدرجة الثانية !! أليس أجدر بهم أن يسعوا لتصحيح أوضاعهم داخل بلدانهم والبعد قدر الإمكان عن التدخلات الإيرانية في شؤونهم مع العلم أن الموضوع صعب جداً ويحتاج للكثير من الوقت والجهد هذا إذا كنا جميعاً نعلم أن إيران لم ولن تشجع مواطنيها ( وهم شيعة أيضاً ) على تصحيح أوضاعهم وتحصيل حقوقهم وكبت كل المظاهرات التي سادت الشارع الإيراني ولا تزال ، وإن كنا نعلم أنها سجنت المطالبين بالإصلاح وضيقت عليهم وآخر ما نشر أنها أعدمت ما يفوق المائة شخص من المعارضين في الآونة الأخيرة !! فأي تشدق يصدر منها وأي تشجيع يصل للشيعة العرب حتى يطالبوا بحقوقهم أليس أجدر أن تبدأ بذاتها أولاً وعلماً أنني هنا لا أتحدث عن السنة في إيران بل عن المعارضين من الشيعة أعلم أن ما كتبت قد يمس البعض ولكني صدقا أتمنى أن أعرف وجهة نظرهم بالموضوع ..

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

مقال ممنوع من النشر ..!

مقال ممنوع من النشر

معرض منتجون - للمستثمرات من المنزل ( اليوم آخر يوم )