المشاركات

عرض المشاركات من أبريل, 2013

ليلة لشبونه ..

صورة
الكتاب : ليلة لشبونة .. المؤلف : إريش ماريا ريمارك ترجمة : د . ليلى نعيم الناشر : دار أثر

حينما نقول الحرب بشعة ودنيئة سنكون مقصرين في وصف حقيقتها  السوداء بكل الأحوال ، لأنها تغتال الأرواح بكل الصور الدموية والطُفيلية الممكنة .
هذه الرواية هي وصف بليغ لكل التهميش الواقع على الإنسانية التي تولدها الحروب ف بوجع مهول نقول هذه المآسي تنطبق على حروب عدة وإن كانت الرواية تتحدث عن الحرب العالمية الثانية على وجه الخصوص ،،
تحكي الرواية قصة ( شفارتس / جوزيف) الهارب من ويلات الحرب في ألمانيا تاركاً زوجته الحبيبة (هيلين ) خلفه ليعيش التشرد بين سويسرا و فرنسا على أمل أن ينسى كل ما تعرض له في معتقلات الجوستابو لكن كانت المضغة الصغيرة في صدره تلح كثيراً على عقله ليعود ويبحث عن ( هيلين) وهذا بالفعل ما حدث ..
فهل بقيت هيلين على حالها تنتظر عودته ؟ وهل كانت العودة  لأوسنابروك  قرار صائب ؟ كيف تكون النهايات مؤلمة أكثر من الخوف ؟ وكيف هي خيارات البشر للبقاء على قيد الحياة محملين بأمل غريب رغم كل سوداوية الحرب التي تحيطهم ..؟
ليلة لشبونة .. رواية رائعة وإضافة جميلة لمكتبتي . حتماً سأعود لقراءتها مرة أخرى ..

باباراتزي

«باباراتزي وبلاك بيري» طرفا خط يتحوّل أمام أعيننا لدائرة مستمرة.!
كيف ذلك؟
- «الباباراتزي» : هم المصورون المستميتون في ملاحقة مشاهير العالم لالتقاط أكثر الصور خصوصية وفضائحية لهم بحياتهم الخاصة التي أحالها الإعلام الممنهج لحق مشاع.
- وتباع الصور بمبالغ تصل إلى ربع أرنب وأكثر.
- بعض المشاهير فاق المصورين ذكاء وباع صوره الخاصة والحصرية للمطبوعات مباشرة.
- الصحف الصفراء ومجلات المشاهير هي الممول على الدوام.
- طيب..ما علاقتنا فليس لدينا مطبوعات صفراء ربما فقط (ضاربتها الشمس شوي)؟!
- جميل..
- هل تعرف الهاتف الذكي البلاك بيري؟
- هل تعرف أنه صار أذن ولسان الصم والبكم حول العالم فهم أكثر الفئات المستفيدة منه.
- و تعداد الصم والبكم في السعودية بين 85 ألفا و100 ألف أصم تقريباً
- ومستخدمو «البلاك بيري» في السعودية يفوق ذاك الرقم بسبعة أضعاف
- «البلاك بيري» ببساطة وكالة أنباء اجتماعية متنقلة يمكنها أن تعرفك بمن مات وتزوج وطلق والفطور والغداء والعشاء وأي حالة يعيشون فحالة «التايم» تسيطر على المستخدمين مابين حفلة تايم ومزرعة تايم.. إلخ.
- ومن يسافر سراً يمكنك أن(تجيبه من تحت طقاطيق الأرض) فالإعلام فضيحة.
- أوه ن…

أحلى وظيفة في العالم

تاريخ النشر( ٢٠١٢/٨/٢٥ )

عيدُ مبارك..
وعوداً حميداً للعمل..

لست أغيظكم.. ولكن لبث روح الإيجابية في ذواتكم الذاهبة لأعمالها مثقلة بشوق سيبدأ لإجازة مقبلة.

دائماً أفكر بوظيفة لا تعنيني الإجازة وأنا أمارسها..ماذا عن قوقل الذي أظن أنه حتى سكان المريخ المنتظر اكتشافهم يتوقونَ للعمل لديها طمعاً بالميزات، لكن لايزال الأمر به حالة تحفيز عقلي دائم وبالتالي سيتوق العقل لعطلة يوماً ما.

ماذا لو ربطنا ميزات الإجازة بالوظيفة حتماً سنصل لوظيفة الأحلام..

• النوم، ذاك الكنز المخبوء بين طيات الإجازات له وظيفة، وهي (مُخْتبر الأسِرَّة الفاخرة) كل ما عليك هو الاستلقاء ثماني ساعات في محاولة للتأكد من خلوها من العيوب ونهاية الشهر تقبض ألف يورو، بالمناسبة أكثر العاملين بهذه الوظيفة طلبة الجامعات (من يلومهم نوم وفلاح وألف يورو).

• أروع الإجازات هي المتضمنة لمسبح كل يوم، فإن كنت من الراغبين بهذا كل ما عليك هو العمل بوظيفة (مُخْتبر الألعاب المائية) وتمتع بإجازة مفتوحة حتى إشعارٍ آخر.

• الطعام وأصنافه له متذوقون.. ماذا عنك؟
هل أنت خبير جبن (لا تخف لن تصبح فأراً فتلك شائعة فالفأر يحب الفول السوداني أكثر)، أو متذوق كمأة (خ…

أنا أكتمل ..

صورة
حينما يُقدِم الثناء قرابين البهجة..
وتصدحُ سيمفونية العقل..(أنتِ مُبدعة يا صغيرتي..!)
 أكتمل..
وتنبعُ أنهارٌ من مِلح ..

زينب