المشاركات

عرض المشاركات من مارس, 2011

الأخوة الشيعة ... تساؤلات ؟؟!

حينما يكون الحوار بين سني وشيعي عن الولاء !!.. هل هو للدين أم للوطن ؟؟ لا يمكن إنكار الحاجز الخفي الذي يغلف حوارهما مهما كانا قريبين ومنفتحين .. فكل صاحب ملة يجزع ويستفز ويتأثر إن كانت ملته وعقيدته على المحك أياً كان ،ولذا حينما أشاهد الإنتفاضات الشيعية هنا وهناك داخل الوطن العربي سواء في السعودية أو البحرين أو حتى لبنان وأرى الولاء لديهم والمحرك الأساسي هو ديني بالدرجة الأولى ولا ألوهم عليه فهذا أمر طبيعي كما سلمنا في البداية لكن إن كانت الفكرة السائدة لديهم أن حقوقهم مهضومة ويرون أنهم مواطنون من الدرجة الثانية !! أليس أجدر بهم أن يسعوا لتصحيح أوضاعهم داخل بلدانهم والبعد قدر الإمكان عن التدخلات الإيرانية في شؤونهم مع العلم أن الموضوع صعب جداً ويحتاج للكثير من الوقت والجهد هذا إذا كنا جميعاً نعلم أن إيران لم ولن تشجع مواطنيها ( وهم شيعة أيضاً ) على تصحيح أوضاعهم وتحصيل حقوقهم وكبت كل المظاهرات التي سادت الشارع الإيراني ولا تزال ، وإن كنا نعلم أنها سجنت المطالبين بالإصلاح وضيقت عليهم وآخر ما نشر أنها أعدمت ما يفوق المائة شخص من المعارضين في الآونة …

طقوس الروائيين..

صورة
الكتاب : طقوس الروائيينأين ومتى وكيف يكتب الروائيونالمؤلف : عبدالله بن ناصر الداوودمن خلال تجربتي الطويلة مع القراءة ، أبكي وأضحك و وأتعجب وحتى أنني قد أعتدل في جلستي تبعاً لشدة خيط الأحداثوأعلم يقيناً أن هناك الكثيرين مثلي.لكن السؤال هو :كيف أستطاع الروائيون أن يبدعوا هذه الحبكات وما هي الخلفيات والإرث التي ينهلون من إبداعهم ، وكيف هي الأجواء التي أبدعوا بها كتاباتهم ..يبدو ان الزميل عبدالله الداوود قرر أن يخبرنا بذلك وكان هذا الإصدار الرائع والذي قرأته مباشرة بعدما أقتنيته في معرض الرياض الدولي للكتاب العام الماضيوكان لا بد من الحديث عنه لأن مؤلفه قد أصدر الجزء الثاني منه.الكتاب فيه خمس وعشرون روائي ولكني سأكتب عمن أثر فيَ أكثر_ إبراهيم عبد المجيدمبدع ( لا أحد ينام في الإسكندرية )لا يكتب إلا بعد منتصف الليل ولا يستخدم إلا قلماً أسود ،والمفارقة أنه لا يكتب خارج مكتبة في شقته في القاهرة علماً أن بداياته كانت في الإسكندرية ._ إبراهيم نصر اللهكائن نهاري كل كتابته في النهار إلا قصيدة واحدة كتبها ليلاً لأن الأمر ماكان يحتمل التأجيل، وحينما يصادف دفتراً جميلاً فإنه يخبئه لكتابة رواية مبدعة…

وش رايك ؟؟؟؟

نشرت صحيفة الرياض في ملحقها الإقتصادي أمس خبر عن رئيس ديوان المظالم يقول في مقطع منه ( أن الديوان استطاع أن ينجز أكبر عدد من القضايا العام الماضي بزيادة عن العام الذيقبله بنسبة تصل إلى نحو ( 95 ) % )كيف يعقل ان تكون تلك النسبة صحيحة الموضوع لا يخرج عن أمرينالأول :أن الرقم غير صحيح ومبالغ جداً فيه بغية الدعاية للديوان بثوبه الجديد . الثاني :أنهم في العام الذي قبله لم يكونوا يعملون فقط توقيع حضور وإنصراف ..أمر غير منطقي وكيف تنشر الصحيفة هذا الحديث من دون أن تناقش رئيس الديوان فيه أو أنهم فقط يريدون أي تصريح لأي مسؤول حتى تكتمل الفراغات في الصفحة ؟؟؟!!!

جاك الموت يا تارك الصلاة ..!!

أفردت أمس صحيفة كبرى في الرياض مساحة صفحة كاملة لموضوع آني وملتهبيتحدث عن التلاعب بالمنح التي أعطيت للمواطنين في بدر بمنطقة المدينة المنورةهنا الدور الإعلامي يرمي ثقله ويؤدي دوره القضية كالتاليمسؤولون في بلدية بدر يمنحون تسعة أشقاء هم أبناء مسؤول في أمانة منطقة المدينة المنورة ( هنا رجعنا لموضوع شد لي وأقطع لك )الإعلام يصله الخبر وينتشر الخبر كالنار في الهشيم يخرج المهندس فرحان الحربي وهو رئيس بلدية بدر ويقول أن المنح التي تم إعلانها كانت بالقرعة ؟؟؟؟؟؟( قرعة وتسعة أشقاء !! صعبة شوي )الخبر يصل إلى أمير منطقة المدينة المنورة الأمير عبدالعزيز بن ماجد فيعقد لقاء مع وسائل الإعلام على خلفية الموضوع ويؤكد أن الموضوع لن يتم التهاون معه وأنه شكل لجنة !المهم أنه طلب كل المعلومات التي تتعلق بكل تلك المنح حتى يقف على الموضوع بشكل شخصي ويتأكد وهنا تأتي بلدية بدر وتعتب على مندوبي الصحافة لأن إستقصاء المعلومة لا بد ان تكون من مصادرها الصحيحة لأنهم أوقعوا منسوبي البلدية في حرج شديد امام الرأي العام والمواطنين !!!كل رجائنا أن يتم فضح المتلاعبين وإعادة حق مواطني بدر حتى نجتث الفساد من أجهزة الدولة ل…