المشاركات

عرض المشاركات من يوليو, 2011

النفط ...وإيران .. وسياسات غير موفقة ..

حينما تخرج المملكة العربية السعودية في سياستها النفطية عن

 دولاب أوبك ، وهو أمر غير معتاد ولكن يصب في سياسة لوي

 الذراع الإيراني بشكل سلمي بحيث أن المملكة من خلال هذه

السياسة تسعى لتغطية الطلب العالمي على حساب إيران حتى

تضيق الخانقة الإقتصادية بإيران وبالتالي يتوقف برنامجها النووي .


أنا أرى أن المملكة لجأت إلى هذه السياسة بعد أن ضاقت ذرعاً

بالهبل الإيراني المتكرر ووقوف أمريكا موقف المتفرج وكأن الأمر لا يعنيها في الحقيقة .



هي في خفايا السياسة الأميركية  تلعب على عملية الضغط  على

دول الخليج بالمفاعل النووي الإيراني وجعلت منه ( بعبعاً )

تخوف به العالم لتسويق سياسات معينة وإلا فكلنا نعلم أن إسرائيل

تمتلك مفاعل نووي ورؤس نووية حربية منذ ما يقارب الأربعين

عام فلما الصمت هنا والتخويف هناك مع العلم أن الضرر واحد

والهبل والجنون سمة مشتركة بين ساسة هاتين الدولتين .

لذا أعود وأقول أن هذه السياسة التي إنتهجتها المملكة لإضعاف

إيران من خلال سحب السوق النفطي  سيؤثر على المخزون

السعودي وسيهز أرقام إحتياطاتها فليس من السهل تغطية إنتاج

دولة تعتبر خامسة على مستوى العالم بإنتاج النفط دون أن يكون لذلك آثار وخيم…

مجنون ...

أطالع في وجيه الناس



أدور للوجيه عيون



فقدوا الشوف !!



وإلا أشلون ؟؟!!



أثري أنا المجنون



نسيت عيوني على وجهك



وأدور لهالمخاليق عيون !!!



                                                  زينب