الفنانين العرب مشغوليين بالشتائم..

لفت نظري خبر نشر في أحد المواقع الإلكترونية..
الموضوع كان حول إستفتاء أجري في سويسرا حول حظر المآذن وكان التأييد بنسبة 57%) وهو أمر صادم ...
وفي الحقيقة ليس هذا موضوعي ولكن موضوعي أن الخبر أضاف أن المخرج الألماني من
أصل تركي (فاتيح أكين)قد قاطع مهرجان سينمائي يقام في زيورخ في سويسرا في هذا
الشهر إحتجاجاً على هذا الإستفتاء ويقول :( نتيجة هذا الاستفتاء تتعارض مع قيم الإنسانية
والتسامح والاعتقاد بأن التعايش المتناغم بين الشعوب من مختلف الخلفيات والأعراق
والأديان يجب أن يكون ممكنا".
وأهم شيء ذكره أكين ("أشعر بصدمة شخصية من هذا القرار الشعبي، لأنني ولدت لأبوين
مسلمين لم يريا في المآذن أي إسلام سياسي؛ بل هو مجرد شكل معماري لدور عبادتهما".
ومن المهم أن نذكر أن هذا المخرج قد حاز على جائزة مهرجان كان السينمائي عن فيلمه (حافة السماء )
وجائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي عن فيلم (وجها لوجه ).
وحينما أذكر هذا الخبر فقط لأبين الخسائر التي سيتكبدها هذا المخرج من خلال هذه
المقاطعة وذلك وفاءً لدينه ومبادئه بينما الفنانيين العرب( نازلين ضرب بالجزم على
بعضهم) والسبب مبارة كرة قدم فشل فيها الجميع على الأقل أخلاقياً..
سبحان الله الإهتمامات مختلفة..

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

مقال ممنوع من النشر ..!

مقال ممنوع من النشر

معرض منتجون - للمستثمرات من المنزل ( اليوم آخر يوم )